الموضة والتصميم

تصفّح المقالات حول الأزياء والتصاميم اليابانية، بدءًا من زي الكيمونو التقليدي إلى آخر صيحات شارع هاراجوكو، مرورًا بتصاميم الهندسة المعمارية اليابانية والسلع المتنوّعة والحِرَف وغيرها.

"كومي هيمو": حبال مضفرة معقدة وذات كفاءة عالية من اليابان مستمرة في التطور في الوقت الحاضر | ويب اليابان

تلعب أنواع مختلفة من الحبال دورًا في مجموعة واسعة من المجالات في حياتنا. نستخدمها لربط الأشياء الضخمة للنقل، أو لتعديل مقاس الخصر في سراويلنا، أو كأشرطة لحمل الحقائب. بصرف النظر عن تلك الحبال المستخدمة في حياتنا اليومية، هناك أيضًا حبال جميلة تم توارثها على أنها حرف يدوية تقليدية حتى يومنا هذا. هذه الحبال تسمى "كومي هيمو". تتناول هذه المقالة عالم الكومي هيمو العميق في اليابان.

تجربة العيش في المستقبل من خلال الفن الرائد، ورحلة إلى التاريخ من خلال الفن الكلاسيكي

إن الأعمال الفنية المتميزة تسحر الناس بتخطيها لحدود البلاد تماشياً مع الزمن. وهنا سوف أقوم بتقديم مكانين للفن المعاصر أثارا اهتمام الناس ليس فقط داخل اليابان بل وخارجها أيضاً. كما أننا سوف نعود بالزمن في رحلة إلى الماضي القديم لنقدم أشهر متحف للأعمال الفنية الكلاسيكية اليابانية لكي تستمتعوا بهذه الأعمال.

كيباري – صناعة تقليدية يابانية مستوحاة من صنارات صيد الأسماك

هناك قطعة من صنارة صيد السمك تعرف باسم كيباري "kebari" (ذبابة صيد الأسماك)، والتي تستخدم كطُعم اصطناعي في الصيد، ولكن يُنظر في اليابان إليها أيضًا، على أنها حرفة وشيء ممتع للعين عند النظر إليه. هذا ويستخدم الكيباري لصيد الأسماك العذبة المعرفة باسم آيو.

"ميزوهيكي" حرفة جميلة،هديتك تحمل معها أمنية

الـ"ميزوهيكي" عبارة عن خيط مزخرف يستخدم في تغليف الهدايا، و يعد استخدامه هو و الـ "نوشي" تقليدًا أصيلاً لتبادل الهدايا رسميًا في اليابان. إذ يختلف في دلالته عن غيره من الأوراق والشرائط الأخرى المستخدمة في الغرب لتغليف الهدايا، فضلاً عن توسع استخدامه في اليابان ليشمل أيضًا تزيين المجوهرات والإكسسوارات وغيرهما.

مقالات أخرى